تابعنا على

ثقافيا

عين دراهم… الصالون الجهوي للفنون التشكيلية

نشرت

في

نص وصور: عبير غزواني

عين دراهـم بأكثر من عين …والمندوبية الجهوية للشؤون الثقافية بجندوبة تجمع عيون وأنامل فنانيها من رواد ومؤطري نوادي الفنون التشكيلية والبصرية لتجعلها يومي 04 و05 جويلية 2024 محضنة للابداع في رحاب دار الثقافة ابو القاسم الشابي.

كان الاتجاه والوجهة مدينة ذات وجاهة ثقافية تاريخها حافل بأسماء ألهمت الجمال والفن لأقلام وريشات على امتداد عقود ..

الدورة الرابعة للصالون الجهوي للفنون التشكيلية والبصرية بدور الثقافة والمركبات الثقافية، كانت دورة استثنائية أخذت عناصرها من الطبيعة لتكون المادة والمحمل والموضوع من خيراتها وأرضها وتنوّع غطائها النباتي ..

جولة بالمسلك الصحي وسط الغابة …انتقى فيها المشاركون مادتهم وفكرتهم ليحوّلوها في الورشات الى أعمال تشكيلية ابداعية ..

وسط فضاء المؤسسة الذي تحيطه الألوان وتسكنه الطبيعة في لوحات معرض النوادي المشاركة من جندوبة ومختلف معتمدياتها ..

بين الأعمال المعروضة ..أعمال كانت تنجز من مختلف الفئات والاعمار والرؤى الفنية والتقنيات وسط تأطير ثلة من الأساتدة: ياسين دغسني ونادية خميري وانور الحاجي ..والمؤطرين أميرة الغرياني ونورالدين الصخيري والمشرفين على النوادي تقي الدين ملايكي وأماني سوداني وزينب بوسعيدي ..

كان الحوار الفني بين العين والأنامل لقراءة ما رسمه الإلهام وما حمله من رسالة على امتداد سنة ثقافية، ليُختصر العالم بين الوان الحياة المبهجة والطبيعة في جمال تفاصيلها ..وبين مشاغلها وقضاياها ..لتكون القضية الفلسطينية و نبذ العنف والتطرف والادمان أبرزها ..

تبادل للخبرات وتواصل للمواهب وتثمين للمحاولات وتشجيع للبدايات وتتويج للمهارات ..

وخاصة تكريم لاسم من بين اهم الريشات بالجهة الفنان نور الدين عبيدلّي الذي يحمل تاريخ حقبة ذهبية رعت الفن التشكيلي رفقة أسماء وطنية مثل المرحوم الهادي التركي وآخرين ممّن كان يشدّون الرّحال إلى عين دراهم عين جندوبة لملتقيات الابداع .

دورة متميزة واستثنائية تحت اشراف المندوب فيصل العطافي والأستاذة احلام التواتي التي تعتزم ترسيخها عادة سنوية ..لما وجده ضيوف الملتقى من حسن تنظيم لدى ادارة المؤسسة بقيادة الاستاذ وجيه الهلالي وفريقه .

يومان للثقافة في ابهى تجلياتها، ابداع وانفتاح وخلق وتجديد وتواصل والتزام وفن ومحتوى ورسالة ولقاء وتلاق ورقي وارتقاء بالفكر والروح .

أكمل القراءة
انقر للتعليق

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ثقافيا

مهرجان قفصة… فقر مسرحي وموسيقي، والبندير في الافتتاح والاختتام

نشرت

في

كشفت الهيئة المديرة لمهرجان قفصة الدولي عن برمجتها للدورة الرابعة والأربعين والعروض التي ستؤثث سهراتها، حيث سيكون  الافتتاح بعرض صوفي لمراد باشا بعنوان التخميرة يوم 22 جويلية، والاختتام كذلك بعرض صوفي في سهرة يوم 10 أوت. 

وتنوعت سهرات المهرجان بين الغناء الشبابي بحفلين إثنين لجنجون ونوردو يومي 24 و28 جويلية ،وسهرات للمسرح مثل مسرحية “بيتزا الفن ” لفرقة بلدية تونس يوم 27 جويلية ومسرحية “البوابة” لدليلة المفتاحي يوم 3 أوت ومسرحية “المايسترو” لبسام الحمراوي يوم 5 أوت. 

أما الفن التونسي فسيكون جمهور مهرجان قفصة الدولي على موعد مع سهرة للمغني رؤوف ماهر يوم 30 جويلية وسهرة لابنة الجهة نبيهة كراولي يوم 7 أوت وسهرة ليسرا محنوش يوم 8 أوت. 

وللأطفال نصيب في برمجة الدورة الرابعة والأربعين من مهرجان قفصة الدولي من خلال عرضين إثنين الأول يوم 31 جويلية بعنوان “رحلة تيمو” والثاني يوم 4 أوت بعنوان “عمو سهيل” إضافة إلى عرض وان مان شو بعنوان ” ياسين الصالحي ما يضحكش” يوم غرة أوت وعرض للفن الشعبي يوم يوم 6 أوت. 

أكمل القراءة

ثقافيا

مهرجان تطاوين الصيفي بين الفنون الشعبية والراب

نشرت

في

افتتح ليلة امس مهرجان تطاوين الدولي الصيفي بعرض الفنون الشعبية بمشاركة الفنانين خالد كعيب وكيلاني طليق و قد واكب العرض جمهور غفير من العائلات و الشباب استمتعوا بمجموعة من الأغاني التراثية للجنوب.

عروض المهرجان ستتواصل الى غاية 31 جويلية 2024 وستتنوع بين السهرات الفنية و المسرحية للاطفال و الشباب و العائلة و بحضور فنانين من تونس على غرار نوردو وسمارا وبسام الحمراوي ووجيهة الجندوبي، ومن ليبيا ايمن الدريسي .

أكمل القراءة

ثقافيا

مناقشة العراك في جهنم للأديب محمد النعاس

نشرت

في

متابعة وتصوير: جورج ماهر

نظم Rosa Book Club – نادي روزا للقراءة مساء السبت 13 جويلية 2024، لقاء أدبيّا بعنوان ” انثروبولوجيا الخصومة في الثقافة الليبية الشعبية” وفيه تم مناقشة رواية “العراك في جهنم” للروائي الليبي محمد النعاس فى اللقاء الختامي للنادي في هذا الموسم الثقافي ادار الحوار كل من هيلان الماجري و حبيبة علية الجدير بالذكر ان هذا الرواية بتقنية الراوي العليم الذي يخاطب القارئ مباشرة خلال عملية بناء أحداثها، تأتي رواية “العراك في جهنّم” الصادرة حديثا للروائي الشاب الحاصل على جائزة البوكر سنة 2022 محمد النعاس، من عوالم الأدب الساخر والحكايات الشعبية العربية القائمة على فن النكتة، لتروي لنا يوميات مضحكة حد القهقهة مثقلة بالنقد الساخر للأوضاع الاجتماعية والاقتصادية لقرية “جهنّم” الليبية في الحدود الزمنية لتسعينيات القرن الماضي. هي قصة عراك نشب بين أبناء القرية ولم ينته إلا بشكل ملحمي، وهي أيضا رحلة ممتعة في ثنايا أنثروبولوجيا العراك والنكتة في الثقافة الليبية، ومرحلة من حياة الشعب الليبي يصعب تصورها إلا على أنها ملهاة

أكمل القراءة

صن نار